انواع التجارة الالكترونية – ما هي نماذج الأعمال الأكثر ربحية؟

ازدهرت جميع انواع التجارة الالكترونية المختلفة على مدار السنوات الماضية.

إذ تجاوزت المبيعات على الإنترنت 2 تريليون دولار عالميًا العام الماضي، ومن المتوقع أن تصل إلى 4.5 تريليون دولار بحلول عام 2021.  

بدأت رحلتي في عالم التجارة الإلكترونية عام 2017، ولم يكن الأمر سهلاً…

وكانت أولى الصعوبات تكمن في تعدّد انواع ونماذج أعمال التجارة الإلكترونية المتاحة.

ولم يكن لديّ فكرة وقتها عن الخيارات المناسبة لي، كما لم تكن هناك خطوات واضحة تساعدني على بدء العمل في هذا المجال.

كانت أمنيتي وقتها أن يكون لديّ شخص يشرح لي كل تلك الأمور التي بدت صعبة الفهم تمامًا.

لكنني سأشرحها لك بالتفصيل في هذا المقال.

إذا كنت مبتدئًا في عالم التجارة الإلكترونية، وتحاول شق طريقك لدخول هذا السوق الواسع،

فستجد أمامك مئات المقالات التي تتحدث بمصطلحات واختصارات غير مفهومة مثل B2B و B2C و D2C وغيرها من المصطلحات التي تبدو كلغز يصعب حلّه.

حسنًا، لا تقلق .. سأبدأ معك هذا المقال بالأساسيات.

وسأساعدك على فك شفرة تلك الاختصارات والمصطلحات المعقدة،

حتى يمكنك دخول عالم التجارة الإلكترونية وأنت تملك الفهم والوعي، والقدرة على اختيار انواع التجارة الالكترونية الأنسب لك.

سيتناول هذا المقال أهم أساسيات التجارة الإلكترونية، وذلك في عدة نقاط، كالتالي:

  • ما هي التجارة الإلكترونية
  • انواع التجارة الالكترونية
  • أهم نماذج أعمال التجارة الالكترونية
  • اشهر انواع المتاجر الالكترونية
  • الختام

 لنبدأ من البداية إذن، ونسأل أنفسنا:

 ما هي التجارة الالكترونية؟

يشير مصطلح التجارة الإلكترونية إلى المعاملات التجارية التي تُجرى عبر الإنترنت، فأي عملية شراء أو بيع لمنتجات أو خدمات عبر الإنترنت تمثّل عملية تجارة إلكترونية.

يشمل مصطلح التجارة الإلكترونية أنشطة أخرى أيضًا، مثل المزادات التي تُعقَد على الإنترنت، والخدمات البنكية عبر الإنترنت، وبوابات السداد الإلكتروني، وحجز التذاكر عبر الإنترنت.

 إن بناء عمل تجارة إلكترونية ناجح يحتاج إلى ذكاء، ومعرفة بالسوق، وخطة أعمال قوية، وبحوث دقيقة عن المنتجات ونماذج الأعمال.

أحد العقبات الشائعة التي تواجه معظم المبتدئين في عالم التجارة الإلكترونية هي عدم معرفتهم بكيفية إنشاء أعمال التجارة الإلكترونية، وأنواع التجارة الالكترونية المختلفة المتاحة لهم.

لذلك يجب أن تدرس وتفهم انواع التجارة الالكترونية المتاحة جيدًا قبل أن تبدأ عملك التجاري، لتتمكن من اختيار النوع الأكثر مناسبة لك ولطبيعة عملك التجاري.

انواع التجارة الالكترونية

سيتناول هذا الجزء من المقال أهم تصنيفات و انواع التجارة الالكترونية المتاحة، ونشرح الاختصارات الشائعة التي ستراها مرارًا مع تعمقك في هذا المجال.

1. التجارة الإلكترونية من التاجر إلى المستهلك – B2C.

إن نموذج البيع من التاجر إلى المستهلك (أو B2C) هو نوع التجارة الالكترونية الأكثر شيوعًا، وأول ما يخطر على ذهن أغلب الناس عند التفكير في التجارة الإلكترونية.

Source : ecommerceceo.com

تعتمد الأعمال التجارية التي تُطبق نموذج B2C على بيع منتجاتها وخدماتها إلى المستخدم النهائي.

مما يجعله نموذجًا شبيهًا لعمليات البيع التقليدي التي تجري على أرض الواقع، والفارق الوحيد بينهما هو أن معاملات B2C تُجرى عبر الإنترنت.  

أشهر أمثلة الشركات التي تمارس التجارة الإلكترونية باستخدام نموذج B2C هي: شركة نايكي (Nike)، وآيكيا (IKEA)، ونتفليكس (Netflix).

 2. التجارة الإلكترونية بين تاجر وتاجر آخر – B2B.

يركز نموذج أعمال B2B على بيع التاجر منتجاته وخدماته إلى تاجر آخر.

 يُشكّل مُزودو الخدمات نسبة كبيرة من الخدمات التجارية التي تُطبق هذا النموذج.

وإن كان يعمل تحت مظلة هذا النموذج أنواع شركات أخرى، كشركات البرمجيات، والأثاث واللوازم المكتبية، وشركات الاستضافة على الويب وغيرها الكثير.

Source : ecommerceceo.com

إن دورة المبيعات في نموذج B2B تستغرق وقتًا أطول من دورة مبيعات النموذج B2C، ولكن قيمة المبيعات أعلى، وفرص تكرار الشراء أكبر.

وجدت شركة جوجل عام 2015 أن حوالي نصف المشترين الذين يطبقون نموذج B2B ينتمون إلى جيل الألفية،

وأن نسبتهم تضاعفت من عام 2012 إلى عام 2015، لأن شعبية وأهمية نموذج B2B في سوق التجارة عبر الإنترنت تزايدت بشدة مع وصول الأجيال الأصغر سنًا إلى العُمر الذي يُسمح لهم فيه باتخاذ قرارات الأعمال.

3. التجارة الإلكترونية من مستهلك إلى مستهلك آخر – C2C

إن فكرة التجارة من تاجر إلى تاجر (B2B) أو من تاجر إلى مستهلك (B2C) معروفة وبديهية بالنسبة لأغلبنا، ولكن فكرة التجارة من مستهلك إلى آخر (C2C) مختلفة وجديدة إلى حدٍ ما.

Source: marketing91.com

نشأت تلك الفكرة مع تزايد شعبية التجارة الإلكترونية، وزيادة ثقة المستهلكين في الأعمال التجارية الموجودة على الإنترنت.

يوجد الكثير من المواقع المتخصصة في هذا النوع من التجارة، حيث تسمح للمستهلكين بالمتاجرة وبيع وشراء المنتجات مقابل عمولة صغيرة للموقع.

ولكن فتح موقع C2C يحتاج تخطيط دقيق.

إن الموقع الذي يقدّم خدمة C2C يساعد المستهلكين على التواصل معًا وتبادل البضائع والخدمات، ويحقق الربح عن طريق فرض عمولة على المعاملة أو رسوم لإضافة الخدمة في الموقع.

كان موقع إيباي (eBay) الشهير من أوائل المواقع الرائدة في هذا المجال.

تستفيد شركات C2C من نمو البائعين والمشترين في الموقع،

ولكنها تواجه صعوبة في مراقبة جودة منتجات البائعين العاملين فيها، ومواكبة التقنيات الحديثة التي تظهر باستمرار في السوق.

4. التجارة الإلكترونية من مستهلك إلى تاجر – C2B.

إن هذا النوع من التجارة الإلكترونية ليس شائعًا، وإن كانت شعبيته تزداد مع مرور الوقت.

يركز هذا النوع من التجارة الإلكترونية على بيع مستهلك بضائع وخدمات إلى تجار، وهو أشبه بمشروع فردي يخدم تاجرًا أكبر.

Source: ecommerceceo.com

تتيح تجارة C2B للأفراد بيع منتجاتهم وخدماتهم إلى الشركات،

ويُعَد موقع Upwork أحد المواقع الرائدة في هذا النوع من التجارة، حيث ساعد العديد من الأعمال التجارية على تعيين المهنيين المستقلين.

أحد المميزات التنافسية في C2B هي أسعار البضائع والخدمات، حيث يمنح هذا النوع من التجارة للمستهلكين القدرة على تحديد أسعارهم كما يشاءون.

تتضمن المواقع الرائدة في هذا النوع من التجارة كل من موقع Freelancer و Fiverr و Upwork، ومن المواقع العربية: موقع خمسات وموقع مستقل.

يقع التسويق بالعمولة وإعلانات جوجل أدسنس في نطاق هذا النوع من التجارة الإلكترونية أيضًا.

5. التجارة الإلكترونية من الحكومة إلى التاجر – G2B

يركز هذا النوع من التجارة الإلكترونية على المعاملات التي تزود فيها الحكومة الشركات بالبضائع والخدمات، وتتضمن أمثلة G2B كل من التوريدات الحكومية، ومراكز البيانات، والتعلم الإلكتروني.

6. التجارة الإلكترونية من التجار إلى الحكومة – B2G

يشير B2G إلى الشركات والتجار الذين يُمدّون الحكومة بالبضائع والخدمات.

على سبيل المثال، شركة OpenGov هي شركة تزوّد الحكومات بالمنصات السحابية الخاصة بالاتصالات والتقارير والميزانيات.

7. التجارة الإلكترونية من مستهلك إلى الحكومة – C2G

يمارس المستهلكون C2G كلما دفعوا الضرائب أو التأمين الصحي أو فواتير الكهرباء أو طلبوا معلومات عن القطاع العام.

إن اشكال التجارة الالكترونية التي قدمناها تمنحك فكرة عامة عن تصنيفات التجارة الإلكترونية الموجودة،

ولكن أنواع مثل G2C و C2G لا تُعتبر جزء من التجارة الإلكترونية إلا بالمعنى الفضفاض فقط، وعندما يتحدّث الناس عن التجارة الإلكترونية فإنهم يقصدون B2C و B2B عادةً.

اهم نماذج أعمال التجارة الالكترونية

1. دروب شيبينج (Drop Shipping)

إن دروب شيبينج معناها الحرفي “التخلُص من عملية الشحن”، وهي واحدة من أسرع أساليب التجارة الإلكترونية نموًا.

Source: shopmaster.com

التجار الذين يطبقون استراتيجية دروب شيبينج يسوّقون ويبيعون منتجات خاصة بمورّد خارجي، ويقومون بدور الوسيط الذي يربط بين المشترين والمُصنّعين.

يُعتبر الدروب شيبينج أبسط أشكال التجارة الإلكترونية،

لأنه يُمكّنك من بناء متجر، وإضافة منتجات من موردين من جميع أنحاء العالم، وتحصيل ثمن المنتجات من المستهلكين عبر بطاقات الائتمان أو باي بال PayPal، مع نقل عبء الشحن إلى المورّد، مما يوفّر عليك عبء إدارة المخزون، وحفظه في مستودعات، أو تغليفه وتعبئته.

إن المميزات العديدة لهذا النوع من التجارة الإلكترونية لا تنفي عيوبها،

وأهم هذه العيوب هو أنك ستتحمّل تبعات بطء البائعين أو انخفاض جودة المنتجات أو وقوع أي مشكلة في الطلب،

وسينعكس هذا على التقييمات التي سيمنحها لك العملاء في الموقع.

إن الكثير من التجار الذين يستخدمون استراتيجية دروب شيبينج يستخدمون تطبيقات Shopify و Oberlo ،لأنها سهلة الإعداد وسريعة وغير مكلفة.

أحد الأساليب الأخرى ذات الشعبية هي إنشاء متجر سريع، وتوجيه العملاء المحتملين إليه عن طريق إعلانات فيسبوك.

وفي العموم، فإن هامش الربح من الدروب شيبينج محدود، ولذلك لا أنصح به كثيرًا.

2. البيع المباشر للمستهلك (D2C)

إن الشركة التي تستخدم استراتيجية البيع المباشر للمستهلك تنتج منتجاتها بنفسها في منشآتها الخاصة، وتوزعها عبر قنواتها الخاصة.

Source: retail4growth.com

قد تكون هذه القنوات منصة تجارة إلكترونية أو موقع تواصل اجتماعي أو متجر تجزئة، ويمكن تطبيق تلك الاستراتيجية في أي صناعة.

تعتمد مزايا D2C على نوع الصناعة التي تعمل فيها، ولكن المميزات التالية تسري على جميع الصناعات:

  • لا وسطاء، مما يعني مزيدًا من الربح.

  • إمكانية الوصول إلى بيانات المستهلكين بسهولة.

  • تقديم منتجات ذات طبيعة شخصية أكثر.

  • قدرة كبيرة على التحكم في الأرباح.

  • مجال كبير لاختبار المنتجات.

إن أكبر التحديات التي تواجه شركات D2C هي مسؤولية التوزيع.

 فعدم وجود بائعين آخرين يدعمون علامتك التجارية معناه أنك ستضطر لبذل جهد أكبر في التسويق لمنتجاتك،

كما ستتحمل مسئولية تلبية الطلبات، والتغليف والمردودات والمستودعات.

لكنك تعرف بالفعل أن بيع المنتجات على الإنترنت ليس سهلاً، وأن بناء حضور قوي على الإنترنت عملية صعبة وتتطلب الكثير من الجهد والوقت.

3. البيع بالجملة والتخزين بالمستودعات (Wholesales and Warehousing)

إن التجارة الإلكترونية عبر البيع بالجملة والمستودعات تتطلب استثمارًا كبيرًا في البداية،

كما ستحتاج لإدارة المخزون والبضائع، ومتابعة طلبات العملاء ومعلومات الشحن، والاستثمار في مساحة المستودع نفسه.

البائع الذي يبيع بضاعتها بالجملة يبيعها بنسبة خصم مقابل بيع كمية كبيرة مرة واحدة.

إن تجارة الجملة أغلبها ينتمي إلى نموذج B2B، ولكن العديد من التجار يقدمونها للمستهلكين ذوي الميزانيات المحدودة في سياق B2C.

4. تصنيع العلامات التجارية الخاصة (Private Labeling and Manufacturing)

إذا كان لديك فكرة لمنتج معين، ولكنك لا تمتلك سيولة أو رغبة في بناء مصنعك الخاص، فهذا هو نموذج الأعمال المناسب لك.

Source: ecomcrew.com

إن الشركات التي تطبق هذا النموذج ترسل مخططات ونماذج المنتجات التي تريد بيعها إلى مُصنّع آخر ينتج المنتجات بشكل يلبي مواصفات العميل، ويشحنها للعميل مباشرةً أو إلى طرف ثالث مثل موقع أمازون، أو إلى الشركة التي تبيع المنتج النهائي.

بهذا الشكل ستتمكّن من تقليل استثماراتك في التصميم والإنتاج، والاستفادة من أحدث التقنيات وأساليب التسويق.

إن التصنيع عند الطلب يسهّل عليك تغيير المورّدين بسهولة إذا واجهت أي مشكلة في جودة المنتج، كما أن التكاليف المبدئية لإنشاء الشركة منخفضة.

علاوة على ذلك، إذا كنت مهتمًا بفتح منشأة إنتاج خاصة بك مستقبلاً، فإن تلك الاستراتيجية وسيلة جيدة لاختبار أفكار منتجاتك أولاً.

لمعرفة المزيد حول كيفية استعمال هذا النموذج مع امازون، أدعوك لقراءة هذا المقال 

5. العلامة التجارية البيضاء (White Labeling)

إن استراتيجية “العلامة التجارية البيضاء” أو “وايت ليبول” معناها وضع اسمك وعلامتك التجارية على مُنتَج عام اشتريته من مُوزّع.

Source: slideteam.net

يمكنك اختيار منتج حقق نجاحًا بالفعل لدى شركة أخرى تقدم خيارات العلامة التجارية البيضاء، فتشتريه وتصمم له عبوة وعلامة تجارية خاصين بك.

هذه الاستراتيجية شائعة في صناعات التجميل والصحة، ولكن من الصعب تطبيقها في القطاعات الأخرى.

أحد المشكلات الأخرى في نموذج العلامة التجارية البيضاء هي الطلب، لأن معظم الشركات تضع حدًا أدنى للكمية المُنتجة،

وبالتالي إذا لم تستطع بيع الكمية التي اشتريتها كلها، فستخسر رأس المال المدفوع في شرائها.  

لا تُطبِّق هذه الاستراتيجية إلا إذا كنت مستعدًا لتخصيص كامل وقتك وجهدك لعملك التجاري، في سياق معرفتك وثقتك بأن المنتج عليه طلب كبير.

5. خدمات الاشتراك (Subscription service)

في بداية القرن السابع عشر، استخدمت شركات النشر في إنجلترا نموذج الاشتراك الشهري أو السنوي لتوصيل الكتب إلى عملائها الأوفياء شهريًا.

Source: bmtoolbox.net

ومع تطور الإنترنت والتجارة الإلكترونية، أصبحت سياسة الاشتراكات غير مقصور على الكتب والمجلات وحسب، بل أصبحت كل صناعة تقدم خدمات باشتراك معين للتسهيل على العملاء.

قد يكون من الصعب عليك اختيار منتجات أو قطاعات مناسبة، لأن خدمات الاشتراك الناجحة تتضمن عادةً فئات مثل الصحة والعناية الشخصية، والتجميل، والأزياء والطعام، ونادرًا ما تنجح خدمات الاشتراكات الأخرى خارج هذا النطاق.

مع ذلك، فقد شهدت السنوات الأخيرة صعودًا كبيرًا في شعبية خدمات بث الفيديو عبر الإنترنت، والتي تتطلب اشتراكًا مُسبقًا، وأشهر مقدّميها حاليًا موقع Netflix.

اشهر انواع المتاجر الالكترونية

يمكن تقسيم متاجر أو منصات التجارة الالكترونية إلى المنصات المُستضيفة، ومنصات الاستضافة الذاتية.

المنصات المُستضيفة تسمح لك بفتح متجرك الخاص أو وضع منتجاتك وخدماتك تحت ظل منصة رئيسية واحدة (مثل أمازون).

بينما منصات الاستضافة الذاتية هي المنصات التي تسمح لك ببناء موقع متفرّد ومستقل، خاص بك على المنصة، أو تصميم متجرك على شوبيفاي (Shopify) مثلاً، او اكسبند كارت اذا كنت تريد انشاء متجر باللغة العربية 

أولاً/ المنصات المستضيفة ذات الشعبية:

 

أمازون هو عملاق تجارة إلكترونية آخر يحتل المرتبة الأولى في الولايات المتحدة والعديد من الدول الأخرى في كل أنحاء العالم. تأسس في الأصل عام 1994 بهدف بيع الكتب، ونمت الشركة مع مرور السنوات لتشمل كل فئة منتجات يمكن تخيلها، من الكتب للملابس للأطعمة للسيارات. ولا يبدو أن شعبيتهم ستنخفض قريبًا، خاصة في الولايات المتحدة.

 

  • رقم 2: إيباي Ebay

يمثل إيباي حاليًا منصة التجارة الإلكترونية رقم 2 في العالم، سواء من ناحية الشعبية أو نطاق المنتجات المتاحة فيه. بدأ إيباي العمل منذ أكثر من عقد كامل من الزمن، ومازالت شعبيته مرتفعة جدًا.

  • رقم 3: إتسي Etsy. 

تأسس عام 2005 في نيويورك، ونمى هذا السوق ليصبح السوق رقم واحد للمنتجات المصنوعة يدويًا على الإنترنت. يحتوي إتسي على أكثر من 1.6 مليون بائع نشط، وأكثر من 26 مليون مشتري نشط، وبالتالي هوامش الربح ليست سيئة على الإطلاق.

تتضمن فئات إتسي كل شيء مصنوع يدويًا (طالما أنه لا يفسد بسهولة)، بما في ذلك الإكسسوارات والمجوهرات والديكورات المنزلية، والفن، والملابس، ومنتجات الحياكة، ومواد التجميع الطبيعية، والملابس المنزلية، إلخ.

مميزات المنصات المستضيفة.

  • سهلة الاستخدام، ولا تحتاج لمهارات تقنية أو مهارات برمجة.
  • لا يستغرق إعداد متجر عليها وإضافة منتجات إلا دقائق قليلة في معظم الحالات.
  • مناسبة للميزانية جدًا. بعض المنصات رسوم عضويتها مجانية وتفرض عمولة على المبيعات فقط أو الإعلانات المدفوعة، بينما يفرض البعض الآخر رسوم عضوية قليلة تتراوح بين 5-20 دولار شهريًا.
  • معظمها يحتوي على دعم فني مباشر ومجتمعات نشطة للبائعين، حيث يمكنك أن تطرح سؤالك أو مشكلتك، وستجد من يجيبك أو يقدم لك حلاً، وستدعمك كل هذه المساعدات خلال عملية البيع بأكملها، منذ بدء متجرك الخاص وحتى تحقيق المبيعات والإعلان عن عملك.

عيوب المنصات المستضيفة:

  • المنافسة قوية جدًا، خاصة في الفئات ذات الشعبية مثل التكنولوجيا والموضة.
  • ستحتاج لتحسين وترويج قوائمك لإبرازها وسط الكم الهائل من القوائم الأخرى.
  • قد تجمع المنصات بيانات ومعلومات حساسة عن استخدامك للمنصة وتمنحها لأطراف خارجية دون أن تُعلِمك بهذا. كما أن السياسات وأنظمة حماية البيانات قد تتغير في أي وقت بدون أي إخطار مسبق (إلا لو كنت تتحقق من سياساتهم بانتظام).
  • تفضل بعض المنصات الكبيرة الباعة الكبار الذين لديهم منتجات كثيرة في مخزونهم فيما يخص الرسوم – لو كان لديك منتجات قليلة، ستضطر لدفع رسوم أكبر على كل قائمة منتجات، وبالتالي ستحقق ربحًا أقل في كل عملية بيع.

ثانيًا/ منصات التجارة الإلكترونية ذاتية الاستضافة:

لو لم ترغب في إنشاء متجر في منصة تجارة إلكترونية كبيرة، يمكنك إنشاء متجرك الإلكتروني الخاص وتسويقه بشكل منفصل عن الآخرين. سيكون هذا موقعك المتفرد وعلامتك التجارية الخاصة، وستكون أنت المسئول عن إدارة متجرك بالكامل.

تُعتبر منصات التجارة الإلكترونية ذاتية الاستضافة مواقع مفتوحة المصدر، مما يعني أن بإمكانك الاختيار من بين خيارات ثابتة، ثم تغيير الأكواد لاحقًا بما يناسبك.

أفضل 3 منصات تجارة إلكترونية ذاتية الاستضافة تتضمن:

1 – شوبيفاي Shopify:

شوبيفاي هو إحدى أفضل منصات الاستضافة الذاتية في كل أنحاء العالم، ويحتوي على مجتمع كبير به أكثر من 120000 صاحب متجر، وهو مكان لبيع الملابس والأثاث والكتب والبضائع الإلكترونية.

2 – ماجينتو Magento:

تأسست منصة ماجينتو عام 2008، وهي منصة شعبية أخرى مفتوحة المصدر تستطيع إنشاء متجرك الإلكتروني الخاص عن طريقها.

يثق في المنصة علامات تجارية عملاقة أيضًا مثل Burger King و Pepe Jeans الذين يستضيفون مواقعهم أونلاين عليها.

وتقدم ماجينتو واحدة من أكبر مجموعات القوالب والإضافات (أكثر من 9 آلاف خيار)، وهي الخيار الأكثر شعبية بين بائعي الأزياء والإكسسوارات والأجهزة الإلكترونية والطعام ومنتجات المصانع.

3 – يوكارت Yokart:

منصة رائعة للتجارة إلكترونية ذاتية الاستضافة، وهي مُصممة خصيصًا للشركات الناشئة والمتاجر المبتكرة التي تعمل على الإنترنت.

تُعتبر المنصة هجينًا بين المنصات المستضافة ومنصات الاستضافة الذاتية، حيث تمنح للبائع القدرة على ربط متجره الإلكتروني بمنصات مستضافة مثل إيباي وأمازون.

تدعم المنصة مجموعة متنوعة من العملات، ويمكنك الاختيار من بين أكثر من 10 لغات لواجهة الاستخدام، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من طُرق السداد.

 4 – إكسباند كارت:

إذا كنت تبحث عن إنشاء متجر باللغة العربية أو تريد واجهة عربية وخدمة عملاء، فإن إكسباند كارت هي شركة مرموقة تستضيف أكثر من 1500 متجر، فهي تقدم جودة عالية وبسعر مناسب. 

إذا كنت تريد معرفة كيفية إنشاء متجر خطوة بخطوة ،  فانقر هنا

مميزات منصات الاستضافة الذاتية:

  • مفتوحة المصدر: ومعنى هذا أن بإمكانك تعديل الكود وتغيير خصائص متحرك وقوالبك وإضافاتك وفقًا لتفضيلاتك الشخصية.

  • نطاق واسع من بوابات وخيارات السداد: بدلاً من ترك المنصة تقرر أساليب السداد المقبولة، مثال: بال فقط، تتركك أغلب منصات الاستضافة الذاتية تختار أساليب السداد التي تقبلها.

عيوب منصات الاستضافة الذاتية:

  • يحتاج بعضها لمعرفة قوية بلغات البرمجة لتتمكن من تعديل متجرك الإلكتروني بالشكل الأنسب لمتطلباتك، ولإضفاء لمستك الشخصية عليه، لو لم تكن بارع تقنيًا، فقد تحتاج لتعيين مبرمج لمساعدتك، مما قد يتطلب مزيدًا من الوقت والمال.

  • ليس بها آليات دعم مركزية، مما يعني أن أفضل الخيارات المتاحة لطلب الدعم هي طرح أسئلتك على الأعضاء الآخرين في مجتمعات النقاش الخاصة بالمنصة.

  • قد تتجاوز تكاليف استضافة متجرك الخاص 250$ سنويًا، مما يعني أن هامش ربحك سينخفض.

الختام

لقد أصبحتَ مُطلعًا الآن على مجالات التجارة الالكترونية المتاحة، وخيارات المنتجات، والمنصات وتصنيفات الأعمال،

وأصبحتَ مستعدًا لوضع خطة عمل مناسبة لمنتجاتك وأفكارك.

سيكون الأمر صعبًا في البداية، ولكن بمجرد أن تعتاد على كل الأساسيات والاستراتيجيات المبدئية لجلب المزيد من العمل إلى متجرك الإلكتروني،

وبعد قليل من المحاولات التجارب، ستتمكن من زيادة فرص إدارة عمل تجارة إلكترونية ناجح بدرجة كبيرة.

تأكد كذلك من مراجعة خطتك وتعديلها باستمرار بعد تقييم أدائك المبدئي، والتخلي عن أي شيء لا يبدو أنه يستحق تضييع وقتك وطاقتك ومالك فيه.

وحتى لو حققت أهدافك الأولية، لا يوجد سبب للتكاسل لأن كل شيء يمكن أن يتغير في ثانية واحدة. 

كتابة عمر دريان

بعد أن بدأت شركتي الخاصة بهدف كسب المال على الإنترنت ، أدركت أنني لم أكن راضٍ بحياتي. لذلك قررت التركيز على شيء أحبه: مساعدة الناس على كسب المال من شغفهم والقدرة على العمل من أي مكان
سبتمبر 5, 2020
omar deryan digital bedouins

ربما يعجبك أيضا…